4J4A2577أشارت المسؤولة الإعلامية في جمعية دعم الشباب اللبناني ريم حرب، الى ان هذا المشروع لن يخضع للزواريب السياسية، والمحسوبيات

بل سيعامل كل الشباب اللبناني على حد سواء، وسيعمل على تأمين شقق سكنية لأكبر عدد ممكن وفقا لهرمية من الأكثر حاجة الى الأقل حاجة

الفئة العمرية، العمل، الطائفة، المذهب التوجهات السياسية لن تكون عائقاً او شرطاً على أحد، وإنما يكفي تقديم الطلبات ومتابعة كافة الأخبار والتطورات، وعند البدء في العمار، ستختار اللجنة المختصة لدراسة الملفات أول 500 أو 1000 شخصا ليتملكوا في أول مشروع..

وإننا في الوقت الحالي نتواصل مع العديد من المصارف و المستثمرين ، بغية تأمين الاموال الازمة ، و قد استحصلنا من البعض على موافقة مبدئيّة لتمويل المشروع  ، ونحن في طور التنسيق لوضع اللمسات الاخيرة، على امل ان نتمكن من البدء بالبناء في القريب العاجل

About The Author